تعريف القوائم المالية:
أهمية القوائم المالية للشركات الصغيرة والمتوسطة:
تعريف التقارير المالية:
أهمية التقارير المالية للشركات الصغيرة والمتوسطة:

تعريف القوائم المالية:

(Financial statement) القوائم المالية هي أداة تستخدم لتوضيح الأداء المالي أو الوضع المالي للشركة بشكل مختصر خلال فترة زمنية معينة، وهناك عدة قوائم رئيسية توضج أهمية القوائم المالية وهي:

  1. قائمة المركز المالي:

قائمة المركز المالي تعكس الوضع المالي للشركة في تاريخ أو فترة زمنية معينة. تُظهر هذه القائمة ما تمتلكه الشركة من أصول وما عليها من التزامات، بالإضافة إلى حقوق المساهمين. تتكون الميزانية العمومية من ثلاثة مكونات رئيسية:

  • الأصول (Assets): تشمل الأصول قصيرة الأجل (مثل النقد والمخزون) و الأصول طويلة الأجل (مثل العقارات والمعدات).
  • الخصوم (Liabilities): تتضمن الخصوم المتداولة (مثل الديون قصيرة الأجل) والخصوم غير المتداولة (مثل الديون طويلة الأجل).
  • حقوق الملكية (Equity): تمثل الفرق بين الأصول والخصوم، وتشمل رأس المال المدفوع والأرباح المحتجزة.
  1. قائمة الدخل:

قائمة الدخل، والتي تُعرف أيضًا ببيان الأرباح والخسائر، هي واحدة من القوائم المالية الأساسية التي تقدم ملخصًا للأداء المالي للشركة خلال فترة زمنية معينة، سواء كانت هذه الفترة شهرية، ربع سنوية، أو سنوية. تهدف قائمة الدخل إلى عرض الإيرادات التي تحققها الشركة والنفقات التي تتحملها، مما يؤدي إلى تحديد صافي الربح أو الخسارة للفترة الزمنية المحددة.

الإيرادات (Revenues or Sales):

  • الإيرادات التشغيلية: الدخل الناتج عن النشاطات الأساسية للشركة، مثل بيع السلع أو تقديم الخدمات.
  • الإيرادات غير التشغيلية: الدخل الناتج عن مصادر غير أساسية، مثل الفوائد المكتسبة أو عوائد الاستثمارات.

تكلفة البضائع المباعة (Cost of Goods Sold – COGS):

تكاليف مباشرة مرتبطة بإنتاج السلع أو الخدمات التي تبيعها الشركة، مثل المواد الخام والعمالة المباشرة. يتم طرح تكلفة البضائع المباعة من الإيرادات للوصول إلى مجمل الربح (Gross Profit).

المصروفات التشغيلية (Operating Expenses):

  • المصروفات البيعية والتسويقية: التكاليف المتعلقة بتسويق وبيع المنتجات.
  • المصروفات الإدارية والعامة: التكاليف العامة المرتبطة بإدارة الشركة، مثل الرواتب الإدارية والإيجارات.

الدخل التشغيلي (Operating Income):

الناتج من طرح المصروفات التشغيلية من مجمل الربح. يُعرف أيضًا بالدخل من العمليات.

المصروفات غير التشغيلية (Non-operating Expenses):

تشمل الفوائد المدفوعة على الديون والخسائر الناتجة عن بيع الأصول أو الأنشطة غير الأساسية الأخرى.

الدخل قبل الضرائب (Income Before Taxes):

الدخل التشغيلي مطروحًا منه المصروفات غير التشغيلية ومضافًا إليه الإيرادات غير التشغيلية.

ضرائب الدخل (Income Taxes):

التكاليف المرتبطة بالضرائب المفروضة على أرباح الشركة.

صافي الدخل (Net Income):

الدخل المتبقي بعد خصم ضرائب الدخل. يُعتبر صافي الدخل مقياسًا لأرباح الشركة ويُظهر الأداء المالي النهائي للفترة الزمنية.

  1. قائمة التدفق النقدي:

قائمة التدفقات النقدية تُبين التدفقات النقدية الداخلة والخارجة من الشركة خلال فترة زمنية معينة. تركز هذه القائمة على النقد المتاح للشركة، وتفصل التدفقات النقدية إلى ثلاثة أنشطة رئيسية:

  • التدفقات النقدية من الأنشطة التشغيلية (Operating Activities): تشمل النقد الناتج عن الأنشطة التشغيلية اليومية المبيعات والمشتريات، وتحصيل الديون والرواتب.
  • التدفقات النقدية من الأنشطة الاستثمارية (Investing Activities): تشمل النقد المستخدم في شراء الأصول الثابتة أو الناتج عن بيعها.
  • التدفقات النقدية من الأنشطة التمويلية (Financing Activities): تشمل النقد الناتج عن إصدار الأسهم أو الحصول على قروض، وكذلك النقد المستخدم في تسديد الديون أو توزيع الأرباح.
  1. قائمة حقوق الملكية:

قائمة حقوق الملكية توضح التغيرات في حقوق المساهمين خلال فترة زمنية معينة. تعرض هذه القائمة كيفية تأثير الأرباح المحتجزة، الأرباح الموزعة، وزيادات رأس المال على حقوق المساهمين. المكونات الرئيسية لقائمة حقوق الملكية تشمل:

  • الرصيد الافتتاحي (Opening Balance):

الرصيد الافتتاحي، أو رأس المال المسجل، هو الرصيد في بداية الفترة المالية الحالية، وهو نفس الرصيد الختامي للفترة السابقة. يتم استخدامه كنقطة انطلاق لحساب تغييرات حقوق المساهمين خلال العام المالي الجديد. يشمل الرصيد الافتتاحي رأس المال المدفوع والأرباح المحتجزة وأية تعديلات سابقة على حقوق المساهمين.

  • صافي الدخل (Net Income):

صافي الدخل يعكس الأرباح التي حققتها الشركة ولم تُوزع على المساهمين أو يعاد استثمارها.

  • الإيرادات الأخرى (Other Revenues):

تشمل الإيرادات الأخرى جميع الدخل الإضافي الذي يحققه الشركة خلال الفترة المالية ولكن لم يُوثق في بيان الدخل. 

  • تدفق رأس المال (Capital Flows):

تدفق رأس المال يمثل أي تغيير في حقوق المساهمين ناتج عن إصدار أسهم جديدة أو رأس المال الذي يتم جمعه من مصادر خارجية. يتم إضافة تدفق رأس المال إلى إجمالي حقوق المساهمين كزيادة في القيمة المالية للشركة.

  • الأرباح الموزعة (Dividends):

الأرباح الموزعة تُعرف كالأرباح التي تُوزع على المساهمين كأرباح نقدية بعد خصم الضرائب والمصروفات الأخرى. يتم تخفيض الأرباح الموزعة من حقوق المساهمين، حيث تنتقل القيمة من الشركة إلى المساهمين.

  • سحب الأرباح أو رأس المال (Withdrawals):

سحب الأرباح أو رأس المال يُشير إلى أي استرداد للأسهم أو الأرباح أو سحب لرأس المال من قبل المساهمين. يتم خصم هذه الأموال من حقوق المساهمين مما يؤدي إلى تقليل قيمتها.

  • صافي الخسارة (Net Loss):

صافي الخسارة هو الخسارة الإجمالية التي تتكبدها الشركة خلال الفترة المالية نتيجة لعملياتها. يتم خصم صافي الخسارة من حقوق المساهمين، حيث يُقلل من إجمالي رأس المال للشركة.

  • خسائر إضافية (Additional Losses):

تشير  إلى أي خسائر أخرى لم يتم توثيقها بشكل كامل في بيان الدخل، مثل الخسائر غير المحققة من المشتقات المالية أو أي نفقات غير عملياتية أخرى. تؤثر هذه الخسائر على قيمة حقوق الملكية للشركة.

4. قائمة الدخل الشامل:

قائمة الدخل الشامل هي إحدى القوائم المالية الأساسية التي  تقدم رؤية متكاملة لكافة مصادر الدخل والنفقات، مما يساعد في فهم العوامل التي تسهم في نمو الشركة بشكل أعمق. تتألف هذه القائمة من عنصرين رئيسيين هما:

  • صافي الدخل: يمثل صافي الأرباح أو الخسائر الناتجة عن العمليات الأساسية للشركة خلال فترة معينة، ويشمل الإيرادات التشغيلية مطروحًا منها المصاريف التشغيلية.
  • الدخل الشامل الآخر: يشمل كافة الإيرادات والمصروفات غير المحققة التي لم تُدرج في حساب صافي الدخل. يتضمن هذا البند أرباح وخسائر إعادة تقييم الأصول والخصوم، بالإضافة إلى الأرباح والخسائر الناتجة عن التغيرات في القيمة العادلة للاستثمارات.
أهمية القوائم المالية

أهمية القوائم المالية للشركات الصغيرة والمتوسطة:

تعتبر القوائم المالية من الأدوات المحاسبية الرئيسية التي تسهم في فهم أداء المنشآت الاقتصادية وتقييم وضعها المالي. يعد تحليل هذه القوائم ذا أهمية خاصة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة، حيث تكمن فيها العديد من الفوائد التي تساهم في نجاح واستمرارية الأعمال. في هذا المقال، سنتناول أهمية القوائم المالية للشركات الصغيرة والمتوسطة وكيف يمكن لها أن تستفيد من تحليلها.

  1. توضيح الوضع المالي:

القوائم المالية للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة تقدم صورة واضحة حول الوضع المالي للمنشأة. تشمل هذه القوائم البيانات المالية مثل القائمة الربحية والميزانية وكشف التدفق النقدي، مما يمكن إدارة الشركة من تقييم كيفية إدارة الموارد المالية وتحديد نقاط القوة والضعف.

  1. اتخاذ القرارات الاستراتيجية:

عندما يكون لديك رؤية واضحة حول الميزانية والإيرادات والنفقات، يمكنك اتخاذ قرارات استراتيجية بشكل أفضل. فمثلا، يمكن أن تساعد البيانات المالية في تحديد ما إذا كان يجب زيادة الإنفاق على التسويق أم تقليل التكاليف في مجال معين.

  1. جذب المستثمرين:

عندما تكون المنشأة قادرة على تقديم قوائم مالية قوية وواضحة، يمكن أن يكون ذلك جاذباً للمستثمرين والشركاء المحتملين. أهمية القوائم المالية تعكس الاستقرار المالي والقوة التنافسية، مما يجعل المستثمرين يشعرون بالثقة في الاستثمار في المنشأة.

  1. تحقيق التمويل:

عندما تحتاج المنشأة إلى تمويل إضافي، تصبح القوائم المالية أداة أساسية لجذب القروض أو التمويل من البنوك أو المستثمرين. البيانات المالية القوية تعزز فرص الحصول على تمويل بشروط أفضل.

  1. الامتثال لمتطلبات الضرائب:

تلعب القوائم المالية دوراً حاسماً في تحديد مدى امتثال المنشأة لمتطلبات الضرائب. من خلال تقديم معلومات دقيقة وشفافة، يمكن للشركة تجنب المشاكل القانونية والغرامات المحتملة.

تقدم شركة فيّ خدمة : مسك الدفاتر المبسط

تعريف التقارير المالية:

(Financial Reports) التقارير المالية هي عبارة عن وثائق محاسبية تتضمن بيانات أشمل وأكثر تفصيلاً لتحليل الأداء المالي للشركة من القوائم المالية، وتقسم التقارير المالية بشكل عام على حسب وقت إصدارها إلى:

  •  التقارير المالية الدورية أو الفصلية التي تُصدر هذه التقارير بشكل منتظم وفقاً لفترات زمنية معينة. تُصدر هذه التقارير بشكل منتظم وفقاً لفترات زمنية معينة مثل كل ربع سنوي (فصلياً) أو كل سنة (سنوياً).

تتضمن عادةً القوائم المالية الرئيسية مثل الميزانية العمومية، قائمة الدخل، وقائمة التدفقات النقدية.

تُعد هذه التقارير مهمة للمساهمين والمستثمرين لتقييم أداء الشركة بانتظام ومقارنته بالفترات السابقة.

  •  التقارير المالية غير الدورية وهي التي لا ترتبط بوقت محدد. لا ترتبط بفترة زمنية منتظمة معينة ويمكن أن تصدر بشكل غير منتظم.

تشمل عادةً التقارير الخاصة بحوادث مالية غير متوقعة مثل استحواذ على شركة، أو قضايا قانونية كبيرة، أو تغييرات كبيرة في الهيكل التنظيمي أو التمويلي للشركة.

كما أنه يُمكن تقسيم التقارير المالية على حسب الفئة أو هدف إصدارها:

  1. التقارير المالية الخارجية (External Financial Reports):

تُعرض للجمهور الخارجي مثل المستثمرين، البنوك، والهيئات التنظيمية. تشمل هذه التقارير القوائم المالية الكاملة والمعلومات المحاسبية التفصيلية للشركة لتوضيح أدائها المالي ووضعها المالي العام.

  1. التقارير الحكومية (Governmental Financial Reports):

تتعلق بتقارير الشركات التي تتعامل مع الحكومة أو الهيئات الحكومية، وتشمل تقارير الضرائب والتقارير المالية الخاصة بالامتثال للمتطلبات القانونية والضريبية.

  1. تقارير الملاحظات المالية (Financial Notes Reports):

تشمل توضيحات وملاحظات إضافية على القوائم المالية الأساسية، مثل سياسات المحاسبة المتبعة وتفاصيل حول بنود معينة في الحسابات.

  1. تقارير مراقبة الحسابات (Audit Reports):

تشمل تقارير المراجعة المالية التي يقوم بها مراجعي الحسابات الخارجيين، وتقييمهم لصحة البيانات المالية والامتثال للمعايير المحاسبية.

أهمية القوائم المالية

أهمية التقارير المالية للشركات الصغيرة والمتوسطة:

  1. توفير المعلومات اللازمة لاتخاذ القرارات:

التقارير المالية توفر البيانات التي يحتاجها القادة والمديرين لتحليل أداء الشركة، والتخطيط للمستقبل، ومقارنة أدائها بالمعايير المعتمدة، مما يساعد في اتخاذ القرارات الاستراتيجية والتكتيكية بناءً على أساس مالي دقيق.

  1. مساعدة في إعداد التقارير الضريبية وتعزيز الموثوقية الضريبية: 

جودة التقارير المالية تسهم في إعداد التقارير الضريبية بدقة، مما يعزز الموثوقية الضريبية للشركة أمام السلطات الضريبية ويقلل من المخاطر القانونية المحتملة.

  1. التنبؤ بالمستقبل ودراسة الفرص الاستثمارية: 

من خلال تحليل الأداء التاريخي والحالي، يمكن للتقارير المالية المنظمة أن تساعد في التنبؤ بالاتجاهات المستقبلية وتقديم معلومات مهمة لدراسة الفرص الاستثمارية الجديدة.

  1. توفير مراقبة دائمة للأموال:

 التقارير المالية الدقيقة توفر نظرة دقيقة ومستمرة لحالة وتدفق الأموال في الشركة، مما يساعد في إدارة المخاطر المالية وضمان استخدام الأموال بكفاءة.

  1. تقديم البيانات التي لها آثار مالية:

 التقارير المالية تركز على تقديم البيانات التي تؤثر على الأداء المالي للشركة، مثل الإيرادات، التكاليف، الأرباح، والخسائر، مما يساعد في فهم كيفية تحقيق الأهداف المالية والاقتصادية.

  1. مساعدة أصحاب المصلحة في اتخاذ القرارات: 

تقارير المالية توفر البيانات اللازمة لأصحاب المصلحة داخل وخارج الشركة، مثل المستثمرين والمديرين والموظفين والجهات التنظيمية، لاتخاذ القرارات الاستراتيجية والتشغيلية بناءً على أسس مالية موثوقة.

  1. تسهيل عملية التدقيق القانوني:

 إعداد التقارير المالية بدقة يسهل عملية التدقيق القانوني من قبل مراجعي الحسابات، حيث تقدم البيانات والتفاصيل اللازمة لتأكيد دقة الحسابات والامتثال للمعايير المحاسبية.

  1. توفير الجهد والوقت في عملية التحليل:

 التقارير المالية المنظمة والدقيقة تقلل من الجهد والوقت اللازم لتحليل البيانات المالية، حيث يمكن للمستخدمين الوصول إلى المعلومات بسهولة وفهمها بسرعة.

القوائم المالية والتقارير المالية مفهومين متكاملين ويعززون من فهمنا للوضع المالي والاقتصادي للشركات الصغيرة والمتوسطة. بينما تقدم القوائم المالية صورة ثاقبة وتفصيلية عن حالة الأمور في نقطة زمنية معينة، توفر التقارير المالية الدورية والغير دورية تحليلات مستمرة ومرنة تساعد في فهم الاتجاهات والأحداث الفعلية التي تؤثر على الشركة.

رغم الفروق البسيطة في التركيب والتوقيت بين كل منهما، فإن كلاهما يلعب دوراً حيوياً في تمكين أصحاب المصلحة من اتخاذ القرارات الاستراتيجية بناءً على أسس دقيقة وموثوقة. 

ولتتعرف على أبرز الفروق بين المفهومين اقرأ المدونة التالية: توضيح الفرق بين القوائم المالية والتقارير المالية.

المصادر:

١/مدونة القوائم المالية، وأهميتها للمنشآت الصغيرة والمتوسطة